No items were found matching your selection.

ملفات ساخنة

الحاشية تخلع دشداشة الرئيس
الحاشية تخلع دشداشة الرئيس
كتب / رئيس التحرير
من الصور الملموسة لرئيس الوزراء محمد شياع السوداني، (قبل ان يتسلم منصبه)، أنه المواطن البسيط الذي يتجول في أزقة محافظة ميسان وبغداد، وحتى خلال زياراته إلى كربلاء المقدسة، مرتديًا دشداشة قماش صيني بسيط يمكن لأي شخص أن يحصل عليها.
لقد كان رجلًا عاديًا متواضعا بسيطا، يتواصل مع أصدقائه حتى تولى رئاسة الوزراء… لكن مع التولي للمنصب، أصبح من الضروري اتباع البروتوكولات والاتكيت فيتطلب ذلك تغييرا في المظهر، من لبس البدلات والأحذية ومن افضل المناشئ العالمية، ونحن نتفهم ذلك، ولكن الحاشية قادت الرجل بعيدا عن الناس وقننت واعادت ترتيب علاقاته فالحاشية في اللغة تعني الخاصّة، البطانة “حاشية الرَّجل وفي الغالب وعبر قراءة مشهد الانظمة السياسية عبر التاريخ نجد ان هذه الحاشية تسعى لوضع حاجز بين صانع القرار وجمهوره وتتحكم في مايراه ويسمعه او يحجب عنه وهذا ما حدث للاسف فقد قام البعض من عناصر الحاشية إلى قطع تواصل الرجل مع بيئته وتحكموا في من يراه ويتقرب منه ويستبعدون اخرين من التقرب او سماع صوتهم بما فيهم من كانوا اصدقاء ووصل الامر لاستنكار الراي الاخر بل السعي ، لرفع دعاوى قضائية ضد الصحفيين، ومد يد التعاطف والمهادنة مع بعض المفسدين وربما دولة الرئيس لايدري بما يجري حوله…! مثل ما حدث للرئيس المصري في فيلم “طباخ الرئيس”!.
وانطلاقا من حرصنا على سلامة مسار الحكومة وسمعتها ندعو لمراجعة وتدقيق سلوك حاشيته ومتابعة فتح القنوات مع كل الاعلاميين ومنع الحاشية من ملاحقة بعض الصحفيين بتهمة القذف والتشهير وهي تهم باطلة تلفقها عقول قاصرة لاتفهم مبادىء ومعايير حرية التعبير التي كفلها الدستور ومارسها حتى السوداني حين كان يرتدي دشداشة الشعب البيضاء.
The entourages take-off the
president’s dishdasha
Wrote/Editor-in-Chief
One of the tangible images of Prime Minister Muhammad Shiaa Al-Sudani (before he took office) is that he is a simple citizen who wanders in the alleys of Maysan and Baghdad governorates, and even during his visits to Holy Karbala, wearing a simple Chinese cloth dishdasha that anyone can obtain.
He was a simple, humble, ordinary man who communicated with his friends until he assumed the position of Prime Minister… But upon assuming the position, it became necessary to follow protocols and etiquette, and this required a change in appearance, from wearing suits and shoes and from the best international facilities, and we understand that, but the entourage led The man is away from the people and his relationships are codified and re-arranged. The footnote in the language means the private, the lining “the man’s entourage.” In most cases, and by reading the scene of political systems throughout history, we find that this footnote seeks to put a barrier between the decision-maker and his audience and control what he sees and hears or withholds from him, and this is what happened unfortunately. Some members of the entourage cut off the man’s communication with his environment, controlled who he saw and approached him, and excluded others from getting close or hearing their voice, including those who were friends. The matter reached the point of denouncing the other opinion, and even seeking to file lawsuits against journalists, and extending a hand of sympathy and conciliation with some of the corruptors. Perhaps the president’s country is not aware of what is going on around him… just like what happened to the Egyptian president in the movie “The President’s Chef”!
Based on our concern for the integrity of the government’s path and its reputation, we call for reviewing and scrutinizing the behavior of his entourage, continuing to open channels with all media professionals, and preventing the entourage from prosecuting some journalists on charges of slander and defamation, which are false charges fabricated by minor minds who do not understand the principles and standards of freedom of expression guaranteed by the constitution and practiced by even the Sudanese when he was wearing the people’s dishdasha. White.
جلسة الأربعاء.. رئاسة جديدة للبرلمان وخارطة التحالفات يُعاد رسمها من جديد
جلسة الأربعاء.. رئاسة جديدة للبرلمان وخارطة التحالفات يُعاد رسمها من جديد
التصعيد يضر بالعراق  الحكومة تدخل في جولة مفاوضات لوقف هجمات الفصائل ضد المصالح الأمريكية
التصعيد يضر بالعراق الحكومة تدخل في جولة مفاوضات لوقف هجمات الفصائل ضد المصالح الأمريكية
مناصب الصدريين تتعرض للتجريف  مراقبون يرصدون تغيير 60 منصباً صدرياً وحراك نحو المحافظين
مناصب الصدريين تتعرض للتجريف مراقبون يرصدون تغيير 60 منصباً صدرياً وحراك نحو المحافظين

اقتصاد

النزاهة النيابية تطالب بالكشف عن تفاصيل الحوالة المخالفة للتعليمات لمدير الـ(TBI) السابق
النزاهة النيابية تطالب بالكشف عن تفاصيل الحوالة المخالفة للتعليمات لمدير الـ(TBI) السابق

خاص/ كل الاخبار
طالبت لجنة النزاهة النيابية، اليوم الثلاثاء، بالكشف عن تفاصيل الحوالة المخالفة للتعليمات لمدير المصرف العراقي للتجارة الـ(TBI) السابق.
وقالت عضو اللجنة عالية نصيف في تصريح لكل الاخبار، إن “على المصرف العراقي للتجارة (TBI) كشف تفاصيل الحوالة المخالفة للتعليمات والضوابط التي قام بها مدير عام المصرف العراقي للتجارة السابق محمد الدليمي وبمبلغ مليار و400 مليون دولار التي تم تحويلها من المصرف المذكور الى المصرف الذي كان يعمل به (ستاندرد تشارترد ) مع الكشف عن العقد المبرم بين شركة النفط الوطنية وشركة توتال الفرنسية”.
ورحبت نصيف “بقرار تكليف بلال الحمداني رئيسا للمصرف العراقي”، مشيرة الى ان “الحمداني لديه الحرص والأمانة والنزاهة في تطوير المصرف العراقي”.
وذكرت “اننا نتابع خطواته وعمله الدؤوب وخير دليل على ذلك هو تطوير المصرف الصناعي الذي عمله فيه الحمداني منذ سنوات ولم تسجل عليه اي ملاحظة”، داعية الى “دعم كل شخصية تتمتع بالأمانة والنزاهة خدمة للصالح العام”.

تي باي موبايل توفر منصتها لـ “ببجي” في مصر
تي باي موبايل توفر منصتها لـ “ببجي” في مصر
الإعلان عن جوائز الدورة الأولى لمسابقة الفيديوهات الصينية العراقية
الإعلان عن جوائز الدورة الأولى لمسابقة الفيديوهات الصينية العراقية
مدير مصرف حكومي يتسبب بضياع فائدة مليار واربعمائة مليون دولار ولجنة مكافحة الفساد تتدخل
مدير مصرف حكومي يتسبب بضياع فائدة مليار واربعمائة مليون دولار ولجنة مكافحة الفساد تتدخل
No items were found matching your selection.

No items were found matching your selection.

No items were found matching your selection.