ياسر حميد : شباب الصالات يرفضون تكريم “الظروف الفارغة”

img
الرياضية 0 كاتب

كل الاخبار / بغداد
أكد المدرب المساعد لمنتخب شباب الصالات ياسر حميد، ان الوفد شعر بالصدمة من الطريقة التي تعاملت بها وزارة الشباب والرياضة مع الفريق خلال تكريمه. وقال حميد ، ان “الوفد استلم ظروفا فارغة واعتقد الجميع بأنها تحتوي على صكوك سيتم استلام مبالغها من المصارف عند الخروج من التكريم”. وبين ان “الجميع انصدم عندما فتحت الظروف ووجدوها فارغة، ما جعل الجميع يرفض هذا التكريم”، مؤكداً انه “للأسف أصبح حال وصيف آسيا وأول منتخب كرة قدم خماسي يحصل على المركز الثاني في بطولة آسيا”. وأشار الى ان “الوزارة طلبت من الوفد الذهاب وبعدها سيتم إرسال مبالغ التكريم إلى الاتحاد، الذي بدوره سيوزعها على الوفد”، مبيناً ان “الجميع رفض هذا التكريم”. وتابع ان “هناك لاعبين جاءوا من المحافظات وتكبدوا عناء الطريق من اجل التواجد في التكريم والحصول عليه، لكنهم عادوا في النهاية دون أي فائدة”. من جانبه، قال المنسق الإعلامي لكرة الصالات عدي صبار ، ان “موضوع التكريم الذي دار الحديث عنه كثيراً وبالرغم من الصدمة التي اعترت كل أفراد المنتخب، ليس بسبب الظروف الفارغة، لان الظروف مكتوب عليه مبلغ التكريم الذي سيستلمه اللاعب لاحقاً من الإتحاد، بعد أن تقوم الوزارة بتحويل مبلغ التكريم إلى حسابات الإتحاد، وإنما من المبلغ المخصص للمنتخب، الذي لا يتناسب مع حجم ما حققه المنتخب”. وأضاف صبار ان “الوزارة وأثناء عبورنا دور الربع نهائي اتصلوا بي شخصيا وابلغوني بأن الوزير كرم كل فرد بمبلغ مليون أو 1000 دولار، وفي حال الانتقال إلى الأدوار المتقدمة تتضاعف المكافأة”. وتابع “ما شاهدناه اليوم عكس ذلك تماماً، وكأنه تكريم إسقاط فرض، بل لا يليق بمن رفع اسم وعلم العراق عاليا في أهم محفل قاري”، مبيناً انه “كان ينتظر أن يتم تكريمه حاله حال الوفد على أقل تقدير لكنه تفاجأ بأن المبلغ المخصص له هو الأقل بين الجميع”. وكانت وزارة الشباب والرياضة، قد أعلنت ، إقامة حفل تكريم لمنتخب شباب العراق بالصالات، الحائز على المركز الثاني في النسخة الأولى من نهائيات آسيا التي اختتمت نهاية شهر أيار الجاري، بعد ان خسر المباراة النهائية أمام نظيره الإيراني، وتأهل الفريقان إلى اولمبياد الأرجنتين صيف 2018.

الكاتب كاتب

كاتب

مواضيع متعلقة

اترك رداً