المالكي: فتن التقسيم والتدخلات الخارجية أساسها المحاصصة السياسية

img

بغداد/ كل الاخبار
رأى رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، اول امس الجمعة، أن التدخلات الخارجية و”فتن” التقسيم والاستفتاء أساسها المحاصصة السياسية ونظام توزيع المناصب والسلطات، داعيا إلى العمل على تغيير النظام السياسي الحالي وتشكيل حكومة تحظى بأغلبية برلمانية.
وقال المالكي في بيات له، إن “ما يحصل من تدخلات خارجية وإقليمية ودعوات نحو فتن التقسيم والاستفتاء أساسها المحاصصة السياسية ونظام توزيع المناصب والسلطات”، داعيا إلى “ضرورة العمل على تغيير هذا النظام الذي لم يجنِ منه العراق سوى المعاناة ونقص الخدمات”.
وأضاف المالكي أن “الشعب العراقي يتطلع إلى إنهاء المعاناة في جميع مرافق الحياة عبر تشكيل حكومة قوية تعمل على تلبية متطلبات المواطن”، مبينا أن “هذه الحكومة لن تكون بهذه القدرات من دون أن يكون لها أغلبية برلمانية تدعمها في إقرار القوانين”.
وشدد المالكي على “ضرورة العمل لإيجاد هذه الحكومة من خلال المشاركة الفعالة في الانتخابات”، مبينا أن “الفتن التي ستستهدف العملية السياسية ستكون عبر دعوات الاستفتاء والتقسيم، وان إثارة النقاش والمطالبة بإقامتها سيفتح الأبواب أمام خلافات وصراعات متعددة”.
من جانب آخر، دعا المالكي إلى “تأهيل المرافق الخدمية والمؤسسات التعليمية والجامعات والمعاهد وإبعادها عن التدخلات السياسية”، مشيرا إلى أن “الأستاذ الجامعي يعاني من تحديات كثيرة ويواجه التهديدات من المليشيات والعصابات، وهذا الأمر مرفوض ويجب إيقافه”.
من جهة اخرى اكد نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، على ضرورة تعزيز العلاقات الثنائية بين العراق واسبانيا، فيما دعا الى تعزيز العلاقات بما يخدم مصلحة الشعبين الصديقين.وقال مكتب نائب رئيس الجمهورية في بيان له ، إن “المالكي استقبل، سفير اسبانيا لدى العراق خوان خوسيه إسكوبار، وأبدى ترحيبه به، متمنيا له النجاح في مهمته الجديدة سفيرا لبلاده في العراق”.
ونقل المكتب عن تأكيد المالكي على “ضرورة تعزيز العلاقات الثنائية بما يخدم مصلحة الشعبين الصديقين”، داعيا الى “فتح آفاق جديدة للتعاون بين البلدين وفِي مختلف المجالات”.
من جانبه، اشاد السفير الأسباني بـ”الانتصارات التي تحققها قواتنا الامنية وحشدنا الشعبي في محافظة نينوى”، مؤكدا على “استمرار دعم بلاده للعراق في مختلف المجالات سيما الجانب العسكري والإنساني”.

شارك الخبر على مواقع التواصل الاجتماعيEmail this to someoneShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInShare on TumblrShare on Facebook

الكاتب كاتب

كاتب

مواضيع متعلقة

اترك رداً