وزيرا العراق والسعودية يؤكدان الاتفاق على توسيع وتفعيل افاق التعاون في مجالات النفط والطاقة

img

بغداد/ كل الاخبار
اكد وزير النفط جبار علي اللعيبي على عمق العلاقات الأخوية بين العراق والمملكة العربية السعودية التي شهدت تطورا كبيرا وفتحت الافاق من اجل تعزيزها ونموها وبما يخدم المصالح المشتركة للبلدين الشقيقين ،جاء ذلك بعد انتهاء المباحثات بين وفدي البلدين في جدة .
وقال وزير النفط ان زيارته الى المملكة العربية السعودية حققت نتائج إيجابية ملموسة مثمرة في جميع المجالات ومنها قطاع النفط والغاز ، مؤكدا على وقوف المملكة حكومة وشعبا الى جانب الشعب العراق وهذا ما لمسه الوفد من خلال لقاءهم بالمسؤولين السعوديين واللقاء بسمو الامير ولي العهد محمد بن سلمان الذي شدد على ضرورة الإسراع في توسيع افاق التعاون لتشمل جميع المجالات ومنها الاقتصادية والصناعية ، وزيادة حجم التبادل التجاري والاستثمار وفتح المنافذ الحدودية وتطويرها ، فضلا عن استحداث مناطق حرة على حدود البلدين من اجل تنشيط الحركة التجارية واستئناف رحلات الخطوط الجوية المباشرة بين البلدين ، كذلك مبادرة حكومة المملكة بتنفيذ عدد من المشاريع الانسانية والصحية على نفقتها .
وتابع اللعيبي انه نقل تحيات السيد رئيس مجلس الوزراء د. حيدرالعبادي الى خادم الحرمين الشريفين والى سمو ولي العهد والى الحكومة السعودية ، مؤكدا حرص العراق على تعزيز العلاقات الثنائية وعقد اتفاقات ستراتيجية بعيدة المدى وبما يحقق المصالح المشتركةً .
كذلك تم الاتفاق على تشكيل لجنة تنسيقية بين البلدين لتفعيل الاتفاقات وزيادة حجم التعاون والتعجيل بتنفيذها على ارض الواقع من خلال تبادل للزيارات بين الوزراء و المعنيين ورجال الاعمال والمستثمرين .
وعن اهم المواضيع التي تم الاتفاق عليها في مجال قطاع النفط والطاقةً .. قال وزير النفط انه تقرر تشكيل لجان مشتركة لدراسة وتقييم إقامة المشاريع في قطاعات الغاز والبتروكيمياويات والصناعات التحويلية وتجهيز مستلزمات المشاريع النفطية والاستثمار والشراكة والتعاون والتدريب والتكنلوجيا وتخصيص المنح الدراسية ، فضلا عن التاكيد على تطابق وجهات النظر بين البلدين والتأكيد على الالتزام بمقررات منظمة اوبك والعمل معا على اعادة التوازن الى الاسواق العالمية وبما يدعم أسعار النفط .
من جهته اشاد وزير البترول السعودي المهندس خالد الفالح بالعلاقات المتميزة بين البلدين الشقيقين وحرص بلاده على التعجيل ببناء علاقات وتعاون وبما يحقق الأهداف المشتركة ، مؤكدا على تسخير جميع الامكانيات من خبرة وتكنولوجيا تمتلكها الشركات السعودية للجانب العراقي فضلا عن توفير فرص للتدريب والاطلاع وتبادل الخبرات وتفعيل فرص الاستثمار والمشاريع المشتركة مشيدا بدور العراق في منظمة الاوبك و العمل على اعادة التوازن للسوق النفطية العالمية ودعم أسعار النفط .
وتوقع الفالح ان تشهد العلاقات الثنائية طفرة نوعية خلال الفترة المقبلة تسهم في تحقيق نتائج مثمرة وبما يعزز العلاقات بين الاشقاء. من جهته قال المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد بإن وزير النفط جبار اللعيبي التقى وزيرا الخارجية والتجارة للمملكة واتفقا على ضرورة تفعيل وتوسيع مجالات التعاون المشترك في كافة القطاعات وخصوصا النفطية والاقتصادية والصناعية والتجارية والتاكيد على مشاركة المملكة العربيةًالسعودية في معرض بغداد الدولي ومعرض البصرة للطاقة .
واضاف جهاد ان وزير النفط قد زار شركة أرامكو النفطية واطلع على عمليات الانتاج والتسويق وتوظيف التكنلوجيا المتقدمة في العمليات النفطية ، فضلا عن زيارته للهيئة الملكية للجبيل وينبع واستمع من مدير الهيئة الى شرح عن الخطط الاستراتيجية وتوظيف الوسائل الحديثة في التخطيط والتنفيذ للمشاريع الانية والمستقبلية.

شارك الخبر على مواقع التواصل الاجتماعيEmail this to someoneShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInShare on TumblrShare on Facebook

الكاتب كاتب

كاتب

مواضيع متعلقة

اترك رداً