TBI.. مكتــــب بسيــــط ونتــــاج كبــــير

img

رأي كل الاخبار

ينفتح المصرف العراقي للتجارة TBI، على المستثمرين ببساطة من دون تكلف ولا تعقيدات ولا ابتزاز من النوع الذي يلقونه في اماكن اخرى من العراق الذي نخره الفساد في كل الميادين.
الـ TBI مصرف نزيه، لا يقبل وساطة، عملا بالحديث النبوي الشريف: “إن اقربكم عند الله اتقاكم” وبيت الشعر العربي: “نفس عصام سودت عصاما.. وعلمته الكر والاقداما” قيمة المشروع هي التي تتوسط له وهي التي تروجه بنزاهة من دونما دنس فساد.. لا سمح الله.
الداخل على المدير العام، في مصرف الـ TBI يجده سهل التعامل.. متعاونا.. ييسر الامور، من دون بيرقراطية ولا روتين.. مكتب بسيط ذو نتاج عظيم.
رئيس مجلس الادارة فيصل الهيمص، يسيّر شؤون العمل بتأمل نظيف.. واع.. نزيه متمعن، يجمع علمية العمل ومهنية الاداء الميداني الذي يتابع الصغيرة والكبيرة بنفسه من جهة واعتمادا على الجادين المهنيين المخلصين، إتباعا لحكمة نابليون بونابرت: “القيادة حسن توزيع الادوار” جامعا خيرة العقليات المواظبة على الشغل بتفانٍ من اجل ترصين النجاحات المتلاحقة وتجذيرها؛ كي تصبح سياقا متبعا وتتحول الى تقليد ثابت، تخلص الاجيال اللاحقة له وتطور فيه، سائرة على السبيل الصحيح الذي إختطه، ريثما يحقق العراق اقتصادا فائقا من خلال رجال مثل الهيمص ودوائر مثل مصرف الـ TBI

شارك الخبر على مواقع التواصل الاجتماعيEmail this to someoneShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInShare on TumblrShare on Facebook

الكاتب كاتب

كاتب

مواضيع متعلقة

اترك رداً