موجة البرد تتسبب بتجمد نهر «بوتوماك» في أمريكا

img

تسببت موجة البرد القارس التي تضرب القسم الشرقي من الولايات المتحدة الأمريكية بتجمّد نهر «بوتوماك» الواقع بين ولايتي واشنطن وفيرجينيا.
وأدى البرد الذي ضرب الولايات الأمريكية الشرقية، إلى تجمد العديد من الأنهار والبحيرات في البلاد التي تشهد هذا العام أحد أكثر فصول الشتاء برودة في السنوات الأخيرة.
تجمد نهر بوتوماك الذي يعد أحد معالم العاصمة واشنطن، أتاح الفرصة أمام سكان المنطقة والسياح بالتقاط صور مثيرة للاهتمام، حيث لم يستطيعوا إخفاء اندهاشهم من الظواهر التي تشكلت بفعل التجمد.
من جهة ثانية، تجمدت العديد من البرك الاصطناعية في المنطقة، فيما قام بعض المواطنين بالتزلج فوق تلك البرك.
وتسببت الأحوال الجوية السيئة، بانقطاع التيار الكهربائي، عن آلاف المواطنين، في الساحل الشمال الشرقي، بفعل الرياح العاتية والثلوج الغزيرة.
كما تم إلغاء أكثر من 3 آلاف رحلة جوية في القسم الشرقي من الولايات المتحدة، وتوقيف الرحلات في مطار جون كينيدي بنيويورك، لفترة محدودة.
ولقي 17 شخصا مصرعهم، في الأيام السبعة الأخيرة، جراء موجة البرد الشديدة، التي ضربت الولايات المتحدة.

شارك الخبر على مواقع التواصل الاجتماعيEmail this to someoneShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInShare on TumblrShare on Facebook

الكاتب كاتب

كاتب

مواضيع متعلقة

اترك رداً