مصطفى الهيتي: دخلنا مرحلة البناء.. وهي الاشد .. مجلس الوزراء الكويتي يؤكد على توفير مقومات نجاح مؤتمر إعمار العراق

img

الكويت / كل الاخبار

اجتمع الخبراء رفيعو المستوى،ـ صباح أمس.. الاثنين في افتتاح فعاليات برنامج جمهورية العراق لاعادة الاعمار، بحثا لسبل اداء المؤسسات التمويلية دورها.
تحدث في الاجتماع عبد الوهاب البدر.. مدير عام الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية ود. مهدي العلاق.. امين عام مجلس الوزراء العراقي.
تضمن الاجتماع فيلما وثائقيا عن دمار الموصل وكلمة للدكتور مصطفى الهيتي.. رئيس صندوق اعادة الاعمار وعبد اللطيف الحمد.. رئيس مجلس الادارة للصندوق العربي للانماء الاقتصادي والاجتماعي.
دارت محاور الاجتماع حول “البرنامج الاصلاحي لحكومة جمهورية العراق” و”خطط التعافي” و”الاحتياجات التمويلية” و”وتقدير الخسائر” و”البعد الاجتماعي لاعادة الاعمار” و”الحوكمة والمحاسبة” و”دور مؤسسات التنمية” و”آلية الائتمان الالمانية” و”دور الوكالة اليابانية” و”مشاريع البنك الاسلامي.
أوضح د. الهيتي: “المؤتمر ياتي بعد الانتصارات التي حققها العراق” كما قال: “الان ندخل في معركة البناء الاشد ضراوة، بابعادها الانسانية والاقتصادية والفيزيائية” مواصلا: “لدينا 183 الف وحدة سكنية مدمرة ومليونان ونصف المليون نازح يأملون بالحصول على مأوى، وعلى هذا الاساس وضع الصندوقان.. العراقي والكويتي قاعدة معلومات للسير اجرائيا عليها”.
من جانبه أكد مجلس الوزراء الكويتي، امس، على توفير مقومات النجاح المأمول لمؤتمر إعمار العراق الذي انطلقت فعاليته، امس وتحقيق أهدافه وغاياته المنشودة.ونقلت صحيفة “القبس” الكويتية عن وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الكويتي أنس الصالح قوله، إن “المجلس استمع في مستهل اجتماعه امس إلى شرح قدمه وزير الخارجية صباح الخالد، حول آخر التحضيرات بشأن استضافة مؤتمر إعمار العراق”.وأضاف الصالح، أن “الجلسة ناقشت ايضا ما يتصل بجدول أعمال الاجتماعات بهدف توفير مقومات النجاح المأمول لأعمال هذا المؤتمر، وتحقيق أهدافه وغاياته المنشودة”.

شارك الخبر على مواقع التواصل الاجتماعيEmail this to someoneShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInShare on TumblrShare on Facebook

الكاتب كاتب

كاتب

مواضيع متعلقة

اترك رداً